عن الأقمار .. و الثقوب السوداء

March 10, 2007

هناك .. من يضيء حياتك بكلمة .. بسمة .. او حتى نظرة ..
و هناك .. من يسعى جاهدا لسرقة نور ايامك .. بكلمة .. بسمة .. او حتى نظرة ..

كل يستخدم الوسائل ذاتها ..
و لكن النتائج تختلف ..
فمن يضيء حياتك .. ينعكس ضؤ سعادتك عليه .. ليضيء حياته هو الآخر ..
أما هذا الذي يسعى لسرقة فرحتك – و ان نجح في بعض الأحيان- لا يزيده هذا الا حقدا و كراهية و انغماس في ذاته المريضة ..

تماما مثل ضؤ الشمس ..

يجتذبه القمر و ينعكس عليه .. فيضيء نوره الفضي البديع سماء جميع الخلق ..

و تجتذبه الثقوب السوداء .. لتضفي اللون الأسود على كل ما حولها .. و تعيش هي في ليل أشد ظلمة

سعادتك و اسعاد من حولك .. بيدك ..
و كذلك تعاستك ..
و لن تحصد .. الا من جنس ما زرعت ..
فلك الحرية التامة في الأختيار ..
كن قمرا ..
او ثقبا أسود

Advertisements

One Response to “عن الأقمار .. و الثقوب السوداء”

  1. shayma Says:

    انا كمان راى من رايك


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: